قديم منذ /25-02-2014, 12:15 AM   #1

|| إدارة المنتدى ||
الصورة الرمزية علي الزعبي

 رقم العضوية : 8119
 تاريخ التسجيل : Oct 2008
 المكان : عمان
 المشاركات : 34,099
 الجنس : ذكر

علي الزعبي غير متواجد حالياً

الأوسمة والجوائز  

افتراضي الفيصلي والوحدات يتشاركان الصدارة والبقعة والرمثا في المطاردة

دوري المناصير للمحترفين يتوقف بسبب مشاركات النشامى وشباب الأردن وذات راس
الفيصلي والوحدات يتشاركان الصدارة والبقعة والرمثا في المطاردة

  • حشد من لاعبي الرمثا والبقعة يتنافسون على الكرة في مواجهة المرمى خلال اللقاء الاخير - (الغد)
  • لاعب الفيصلي عبدالله العطار يستحوذ على الكرة من لاعب الشيخ حسين أمس - (تصوير: جهاد النجار)
  • مهاجم فريق شباب الأردن محمد عمر يقفز للكرة قبل مدافع الحسين اربد اول من أمس - (تصوير: جهاد النجار)
  • لاعبو فريق ذات راس يحتفلون بتسجيل احد هدفي الفوز في مرمى الوحدات - (الغد)
تيسير محمود العميري

عمان - تشارك فريق الفيصلي مع نظيره الوحدات صدارة دوري المناصير للمحترفين لكرة القدم، بعد أن تساويا برصيد 19 نقطة في ختام الاسبوع العاشر.
صدارة الفيصلي تجسدت "بفارق الاهداف" بعد فوزه على الشيخ حسين 1-0، ليبقى الشيخ حسين في المركز الاخير برصيد 3 نقاط ومرشحا بقوة لنيل بطاقة الهبوط الأولى، فيما كان الوحدات يخسر 0-2 امام ذات راس، الذي تقدم إلى المركز الخامس برصيد 16 نقطة.
وتراجع البقعة إلى المركز الثالث برصيد 18 نقطة، بعد خسارته أمام الرمثا 0-1، ليصبح الرمثا رابعا برصيد 17 نقطة.
وتعادل فريقا الجزيرة والصريح 2-2، فأصبح الجزيرة سادسا برصيد 16 نقطة، بينما بقي الصريح في المركز الحادي عشر وقبل الاخير رافعا رصيده إلى 7 نقاط.
وبفعل خسارته 1-2 أمام الحسين إربد، حل شباب الأردن في المركز السابع برصيد 13 نقطة، بينما بقي الحسين إربد في المركز العاشر برصيد 11 نقطة وبفارق الاهداف عن المنشية "التاسع" الذي تعادل مع العربي 0-0، فبقي العربي ثامنا برصيد 12 نقطة.

مؤجلات وجولة عاشرة

بعد طي ملف "المؤجلات الثلاث"، ظهر واضحا أن القمة اصبحت مطمحا لعدد كبير من الفرق... الفيصلي كان محور المباريات الثلاث المؤجلة، وجمع خمس نقاط بعد فوز على الوحدات 1-0 ثم تعادل مع الرمثا 0-0 وتعادل مع شباب الأردن 2-2، وفي المباريات الثلاث اعتبر الفيصلي أنه يلعب وفق قدراته الحالية، بينما وصفته الفرق المنافسة بأنه نفذ بجلده من الخسارة لا سيما أمام الرمثا وشباب الأردن.
الجولة العاشرة جاءت بنتائج سعيدة للبعض ومخيبة للبعض الآخر.. الوحدات والبقعة كانا الخاسرين الابرز.. الوحدات عاد من الكرك بخسارة 0-2 أمام ذات راس، الذي انهى الشوط الأول بهدف محمود موافي، وفي الوقت الذي كان فيه الوحدات يبحث عن التعادل انبرى محمد طلعت لاطلاق "رصاصة الرحمة" في الوقت بدل الضائع لانهاء طموح الضيف.
البقعة هو الآخر فرط بفرصة الانقضاض على الصدارة بعد تعثر الوحدات، واخفق في الموقعة أمام الرمثا وخسرها بهدف محمد خير في الشوط الثاني، فكان أن سقط المتصدر والمطارد في يومين متتاليين.
الجزيرة كان يمني النفس في الاقتراب أكثر نحو القمة.. احتاج إلى 16 دقيقة ليضع نفسه في موقف الافضلية عبر هدفين متتاليين لنجمه يوسف الرواشدة، لكن الشوط الثاني حمل رياح التغيير للصريح، فتمكن اسامة أبو طعيمة من تسجيل هدفين احدهما كان في الزفير الاخير ليخرج كل منهما بنقطة.
لقاء العربي والمنشية جاء خاليا من الاهداف، وكان اقل من طموحات كلا الفريقين، لكن نقطة في اليد افضل من لا شيء.
شباب الأردن الذي كاد أن يحقق الفوز على الفيصلي وخرج بتعادل بطعم الخسارة، لم يتعلم من الدرس السابق.. لاعبه عبدالهادي المحارمة وضعه في موقف الافضلية فسجل هدف السبق، لكن ما هي سوى ثلاث دقائق حتى كان لؤي عمران يعادل الكفة للحسين إربد، ويمنح فريقه الضوء الاخضر لتحقيق الفوز، والذي تحقق في الدقيقة الثانية من الشوط الثاني، عندما سجل احمد الشقران هدف الفوز الثمين.
المباراة الاخيرة وجمعت بين الفيصلي والشيخ حسين انتهى شوطها الأول سلبا، لكن الدقيقة 61 شهدت هدف السبق للفيصلي بامضاء قصي أبو عالية.

توقف ثم الجولة الاخيرة من الذهاب

بانتهاء مباراة الفيصلي والشيخ حسين، تتوقف بطولة الدوري مجددا حتى يوم الجمعة 7 آذار (مارس) المقبل، حيث تبدأ الجولة الحادية عشرة والاخيرة من مرحلة الذهاب.
توقف الدوري يأتي لافساح المجال أمام المنتخب الوطني لملاقاة نظيره السوري في عمّان يوم 5 المقبل، في ختام التصفيات المؤهلة لنهائيات أمم آسيا - استراليا 2015 والتي بلغها النشامى رسميا بعد الفوز على سنغافورة 3-1، كما سيبدأ ذات راس مشواره بكأس الاتحاد الآسيوي بملاقاة الصفاء اللبناني الثلاثاء، فيما يلعب شباب الأردن مع أربيل العراقي الأربعاء.
الجولة المقبلة ستحدد "بطل الذهاب" او تبقى الشراكة قائمة بين الفيصلي والوحدات، لكنها ستكون جولة مهمة لكل الفرق بدون استثناء.
يوم الجمعة 7 آذار (مارس) المقبل يستضيف الحسين إربد نظيره ذات راس، وكل منهما يعيش وضعا نفسيا طيبا في الدوري بعد أن حقق الفوز في مباراته الاخيرة، وفي ذات اليوم يطلب شباب الأردن وذات راس الفوز من بعضهما البعض.. "حامل اللقب" يبدو في صورة غير مثالية ومناقضة للموسم الماضي والصريح يبحث عن الفوز الأول.
يوم السبت 8 المقبل سيشهد مباراتين حاميتين، في الأولى منهما يحل الوحدات "الجريح" ضيفا على المنشية، وكلا الفريقين لا يقبل التفريط بمزيد من النقاط... الوحدات يريد اللقب بعد غياب قسري، والمنشية يحاول الابتعاد قدر المستطاع عن "دوامة الهبوط".
وفي المباراة الثانية يدرك كلا من الفيصلي والبقعة أن المهمة ليست سهلة، وتكاد قدرات الفريقين تكون متساوية.. الفيصلي يرغب في المحافظة على الصدارة والبقعة لوقف هدر النقاط.
وتختتم الجولة يوم الاحد 9 المقبل، حيث يقام "ديربي الشمال" بين فريقي الرمثا والعربي.. الرمثا يطلب تعزيز الانطلاقة الجديدة ومواصلة البقاء ضمن خيارات المرشحين لنيل اللقب، والعربي يطلب التخلص من مأزق المراكز المتأخرة سعيا لضمان البقاء اولا ومن ثم الاقتراب من المواقع الامامية قدر المستطاع.
الجزيرة الذي اضاع فوزا في متناول اليد، يريد أن يعزز من حظوظه بين الكبار، وفي ذات الوقت فإن الشيخ حسين بات يتجه أكثر فأكثر إلى العودة نحو "المظاليم" بعد تجربة أولى بين "المحترفين".

الدردور في صدارة الهدافين

حافظ مهاجم فريق الرمثا حمزة الدردور على صدارة هدافي الدوري برصيد 6 اهداف، رغم أنه لم يسجل أي هدف في المباراتين السابقتين لفريقه.
ويتقاسم المركز الثاني برصيد 4 اهداف اللاعبون: حمزة البدارنة "الحسين إربد" ومحمود شلباية ورأفت علي "الوحدات".
ويحتل المركز الثالث برصيد 3 اهداف اللاعبون: عيسى السباح "شباب الأردن" وعدنان سليمان "البقعة" وماهر الجدع "العربي" وأحمد أبو كبير ومحمد عبدالحليم "المنشية" وسامر السالم "الحسين إربد" وصالح الجوهري ويوسف الرواشدة "الجزيرة" وحاتم أبو خضرا "الفيصلي" واسامة أبو طعيمة "الصريح".
واحتل المركز الرابع برصيد هدفين كلا من راكان الخالدي "الرمثا"، واسراء حموية ونهار شديفات "الشيخ حسين"، ومنذر أبو عمارة "الوحدات"، ومعتز الصالحاني وفهد يوسف ومحمود موافي "ذات رأس"، وعثمان الخطيب واياد أبو غرقود ويزن شاتي "البقعة" ومحمود الرياحنة واحمد عبدالحليم "الصريح" وخلدون الخزامي وياسر الرواشدة "العربي" وابراهيم الزواهرة ويوسف النبر "الفيصلي" وعبدالهادي المحارمة "شباب الأردن" ولؤي عمران "الحسين اربد".
ويحتل المركز الخامس برصيد هدف اللاعبون: بلال قويدر وموسى وترا وحسن عبدالفتاح "الوحدات"، وردريغو وحسونة الشيخ ورائد النواطير واحمد الخلايلة وقصي أبو عالية "الفيصلي"، ايمانويل "الصريح"، عدي خضر وعلاء مطالقة واحمد العيساوي ومهند خالد ورواد أبو خيزران وأنس الجبارات ومحمد العلاونة ومحمد عمر وانس حجة "شباب الأردن"، ابراهيم دلدوم ومحمد الخطيب ومحمد وائل ومحمود عطية واسامة أبو غانم ومحمد الرفاعي "البقعة"، بهاء عبدالرحمن وشريف النوايشة واحمد أبو حلاوة ومحمد طلعت "ذات راس"، امجد الشعيبي وعلي خويلة واحمد غازي ومحمد خير "الرمثا"، علي الشبول وسائد الشقران "الشيخ حسين"، سالم العجالين وعامر أبو حويطي "المنشية"، احمد الشقران وأدمير "الحسين اربد"، ومحمد البكار ويوسف ذودان وبلال الداود "العربي" واحمد سمير وعمر خليل ومهدي علامة "الجزيرة".

11 هدفا في الاسبوع العاشر

مع تسجيل خمسة اهداف في المباريات الثلاث المؤجلة لفريق الفيصلي امام الوحدات والرمثا وشباب الأردن، وتسجيل 11 هدفا في مباريات الاسبوع العاشر، يرتفع عدد الاهداف المسجلة إلى 128 هدفا في 60 مباراة.

40 انتصارا و20 تعادلا

مع تحقيق الفوز مرة مقابل تعادلين في المباريات الثلاث المؤجلة، وكذلك تحقيق الفوز في أربع مباريات مقابل تعادلين في الاسبوع العاشر، يصبح عدد حالات الفوز 40 حالة مقابل 20 حالة تعادل منها 9 حالات بدون اهداف في 60 مباراة.

ركلتا جزاء جديدتان

تم احتساب ركلتي جزاء في الاسبوع العاشر، فتمكن لاعب الصريح اسامة أبو طعيمة من التسجيل في مرمى الجزيرة، بينما تصدى حارس مرمى شباب الأردن تامر صالح لركلة الجزاء التي نفذها لاعب الحسين إربد لؤي عمران، وإن كان عمران اكمل الكرة بعد ذلك في الشباك مسجلا هدف التعادل لفريقه.
عدد ركلات الجزاء المحتسبة في الدوري ارتفع إلى 17 ركلة نفذت 11 منها بنجاح.
بالمناسبة أبو طعيمة ينفذ ركلة الجزاء للمرة الثالثة لصالح فريق ذات راس، واصاب الشباك في مرتين.

3 حالات طرد في المباريات المؤجلة

اشهرت البطاقة الحمراء ثلاث مرات في المباريات المؤجلة لفريق الفيصلي، فخرج لاعب الوحدات رأفت علي بالبطاقة الحمراء بعد انتهاء المباراة نتيجة اعتراضه على التحكيم، فيما تم طرد لاعبي شباب الأردن عدي زهران ووسيم البزور لحصولهما على الانذار الثاني امام الفيصلي.
مباريات الاسبوع العاشر خلت من حالات الطرد، فأصبح عدد حالات الطرد 9 حالات.

كلام وارقام في الدوري

- ما يزال فريق الوحدات أكثر الفرق تحقيقا للانتصارات "6 مرات"، وما يزال الصريح ايضا الفريق الوحيد الذي لم يحقق الفوز في أي مباراة.
- يعد فريق ذات راس الفريق الوحيد الذي لم يخسر، في حين مني الشيخ حسين بالخسارة التاسعة.
- يتساوى فريقا الصريح وذاتراس في أنهما اكثر الفرق تحقيقا للتعادل "7 مرات"، بينما يعد فريق الشيخ حسين الوحيد بين الفرق ممن لم يحقق التعادل.
- يمتلك فريق البقعة العدد الاكبر من الاهداف فكان الاقوى هجوما "15 هدفا"، بينما يعتبر الشيخ حسين الاضعف هجوما فلم يسجل سوى "6 اهداف".
- فريقا الرمثا والفيصلي هما الاقوى دفاعا، حيث لم يدخل مرمى كل منهما سوى "4 اهداف"، بينما يعد دفاع الشيخ حسين الاضعف اذ دخل مرماه 21 هدفا.
- حالة رقمية فريدة من نوعها بين الفرق الخمسة الأولى حيث تفصل نقطة واحدة بين صاحبي المركز الأول الفيصلي والوحدات "19 نقطة" والبقعة الثالث "18 نقطة" الذي تفصله نقطة عن الرمثا الرابع "17 نقطة" والذي تفصله ايضا نقطة عن ذات راس الخامس "16 نقطة".
الحالة الرقمية تمتد إلى الجزيرة السادس "14 نقطة" وشبابالأردن السابع "13 نقطة"، والذي تفصله نقطة عن العربي الثامن "12 نقطة"، الذي تفصله نقطة عن كل من المنشية والحسين إربد في المركزين التاسع والعاشرة "11 نقطة".
- فريق الجزيرة هو الفريق الوحيد الذي سجل اهدافا "9 اهداف" تساوي عدد الاهداف التي دخلت مرماه "9 اهداف".
- حالة غير مسبوقة يعيشها الوحدات في مرحلة الذهاب، وتتمثل في خسارة الفريق ثلاث مباريات من اصل عشر مباريات ملعوبة.. الخسارة امام ذات راس تلت الخسارة امام الفيصلي.. "ضربتان في الرأس توجعان".. والخسارتان كادتا أن تطيحان بالجهاز الفني بقيادة عبدالله أبو زمع.
- الدقيقة 92 شهدت تسجيل ذات راس هدف تأكيد الفوز في مرمى الوحدات بواسطة محمد طلعت، كما شهدت تسجيل هدف التعادل للصريح في مرمى الجزيرة بواسطة اسامة أبو طعيمة.
- اقيمت مباراة ذات راس والوحدات بدون جمهور تنفيذا لعقوبة كانت اللجنة التأديبية في اتحاد الكرة اتخذتها بحق فريق ذات راس.. يبدو أن القرار جاء بنتيجة ايجابية لصاحب الأرض بدون جمهور!.

نتائج المباريات الثلاث المؤجلة

- الفيصلي * الوحدات 1-0، سجله ابراهيم الزواهرة.
- الرمثا * الفيصلي 0-0.
- الفيصلي * شباب الأردن 2-2، سجل للفيصلي يوسف النبر واحمد الخلايلة وللشباب محمد عمر وانس حجة.

نتائج مباريات الاسبوع العاشر

- ذات راس * الوحدات 2-0، سجلهما محمود موافي ومحمد طلعت.
- الصريح * الجزيرة 2-2، سجل للصريح اسامة أبو طعيمة 2 وللجزيرة يوسف الرواشدة 2.
- العربي * المنشية 0-0.
- الرمثا * البقعة 1-0، سجله محمد خير.
- الحسين اربد * شباب الأردن 2-1، سجل للحسين لؤي عمران واحمد الشقران وللشباب عبدالهادي المحارمة.
- الفيصلي * الشيخ حسين 1-0، سجله قصي أبو عالية.

مواعيد مباريات الاسبوع الحادي عشر

- الحسين اربد * ذات راس، الجمعة 7-3، الساعة 5، ستاد الحسن.
- شباب الأردن * الصريح، الجمعة 7-3، الساعة 5، ستاد عمان.
- المنشية * الوحدات، السبت 8-3، الساعة 5، ستاد الأمير محمد.
- الفيصلي * البقعة، السبت 8-3، الساعة 5، ستاد عمان.
- الرمثا * العربي، الاحد 9-3، الساعة 5، ستاد الحسن.
- الجزيرة * الشيخ حسين، الاحد 9-3، الساعة 5، ستاد الملك عبدالله الثاني.






  رد مع اقتباس
قديم منذ /25-02-2014, 12:22 AM   #2

|| إدارة المنتدى ||
الصورة الرمزية علي الزعبي

 رقم العضوية : 8119
 تاريخ التسجيل : Oct 2008
 المكان : عمان
 المشاركات : 34,099
 الجنس : ذكر

علي الزعبي غير متواجد حالياً

الأوسمة والجوائز  

افتراضي

قراءة في الاسبوع العاشر من دوري «المناصير» للمحترفين



الفيصلي عاد من رحلة الشيخ حسين الشاقة بالصدارة (أنس جويعد)

صدارة برأسين

عمان - الرأي - تساوى قطبا الكرة الاردنية الفيصلي والوحدات بالرصيد واضحت صدارة دوري المناصير للمحترفين من رأسين، الفيصلي يتقدم على الوحدات بفارق الاهداف فقط وخلفهما اربعة فرق لا يفصل بينمها سوى فوز الفريق الخامس وخسارة احدهما لمباراة واحدة فقط !
هل يشكل ذلك التقارب بعدد النقاط مؤشرا الى سخونة المنافسة وصعوبة تحديد بطل الدوري لموسم 2013-2014 أم أن القطبين استعادا نغمة حصر المنافسة التاريخية بينهما على اللقب وذلك مع نهاية مباريات الاسبوع العاشر من الدوري؟.
فمنذ عودة مباريات الدوري بعد انقطاع امتد شهرين فقد استكمل الفيصلي مبارياته الثلاث المؤجلة وخرج منها بصيد معقول، كان الاهم فيها فوزه على منافسه التقليدي الوحدات وخروجه بنقطة من الرمثا بمعقل الاخير وبنقطة من شباب الاردن وجاءت المباراة الرابعة للفيصلي لتضعه بقمة الترتيب لاول مرة منذ انطلاق الدوري وهو ما جعله يلتقط الانفاس بعد بداية متعثرة اطاحت بمديره الفني السابق واعادة ابن النادي محمد اليماني الذي اعاد الفريق الى مكانه الطبيعي بالصدارة باداء امتاز بالتوازن الدفاعي والهجومي وان اختلف من مباراة لاخرى.
بالمقابل فان الوحدات فوت عليه فرصة كبيرة لتوسيع الفارق في النقاط وتعويض خسارته امام الفيصلي .. لكن الفريق فقد رصيدا كبيرا من معنوياته وهو الذي خسر ثلاث مباريات في اخر اربع مباريات خاضها بالدوري كانت امام الفرق المنافسة له وهي على الترتيب .. شباب الاردن ثم الفيصلي واخيرا ذات راس!
ورغم ان مديره الفني وابن النادي عبد الله ابو زمع سارع لاعلان استقالته وكامل الجهاز الفني عقب الخسارة امام ذات راس الا ان ادارة النادي وجدت بتواصل عمل ابو زمع ما يساعدها على منحه كامل الفرصة وتوفير المزيد من اجواء الاستقرار الفني للفريق ولكن الفريق لا يزال يعاني من عدم وجود الهداف القناص ليترجم افضليته في المباريات الى اهداف وهو الذي لم يسجل اي هدف بمرمى فريقي الفيصلي وذات راس على وجه التحديد وهو ما يعني ان الفريق لم ينجح بايجاد البديل لهدافه التاريخي محمود شلباية.
ولم يكن الوحدات الوحيد الذي بدد الفرصة بل ان البقعة لحق به وفوت عليه فرصة ذهبية لاسترداد الصدارة التي اعتلاها لعدة اسابيع مع بداية الدوري حيث خسر امام الرمثا في عمان بهدف وحيد ليبقى رصيده 18 نقطة خلف القطبين وخسارته امام الرمثا بالاسبوع العاشر هي الثانية له بعد الاولى امام الوحدات وهو رغم كل ذلك يقدم افضل موسم له منذ سنوات من حيث النتائج والترتيب.
بالمقابل فان الرمثاربما يكون اهدر فرص الفوز امام الفيصلي لكنه عوض ذلك بالفوز الهام على البقعه والتي جعلته على مشارف الصدارة وهو الذي لم يخسر حتى الان سوى مباراة واحدة وكانت امام شباب الاردن لكنه تعثر بالتعادل في خمس مباريات وهو ما عطل تعزيز رصيده من النقاط لكن الفريق اضحى مقنعا في ظل القيادة الفنية الجديدة للفريق والتي يقودها ابن النادي د. ناجح ذيابات احد نجوم الرمثا بعصره الذهبي.
من جانبه فان ذات راس بطل كأس الاردن بقي الفريق الوحيد بين فرق الدوري الذي لم يتذوق طعم الخسارة على امتداد 10 مباريات حيث فاز في ثلاث مباريات وتعادل في سبعة منها وهي ميزة يستحق عليها الثناء لان الفريق يعتمد اولا على تجنب الخسارة ثم يبحث عن الفوز وفقا لامكانات الفريق والفرق المنافسة.
ولعل ذات راس قدم عرضا فنيا مثاليا امام الوحدات في مباراة كان نجمها الاول المصري محمد طلعب الذي اثبت بانه صفقة ناجحة بكل المقاييس الفنية من خلال ما قدمه اللاعب في اهم مباريات الفريق امام الوحدات حيث ارهق دفاع الوحدات بتحركاته ولياقته وقوته البدنية فصنع هدفا وسجل الثاني واهدر اكثر من فرصة.
واهدر الجزيرة فرصة البقاء حول الصدارة حينما وقع بفخ التعادل امام الصريح بعد مباراة مثيرة بمجرياتها حيث سجل الجزيرة تعادله الثاني مالصريح تعادله السابع وبقي الفريق الوحيد بالدوري الذي لم يتذوق طعم الفوز حتى الان.
وبقي شباب الاردن محيرا بادائه ونتائجه وهو يعاني من عدم الاستقرار الفني وهو الذي قدم شوطا رائعا امام الفيصلي وتقدم بهدفين وعجز عن المحافظة عليهما وخرج بنقطة قبل ان يتعرض لهزة عنيفة لطموحه بخسارته امام فريق الحسين.
من جانبهما فان العربي والمنشية قنعا بنقطة التعادل لتعزيز رصيدهما فيما خسر الشيخ حسين مباراته التاسعة على التوالي وهو الذي استهل الموسم بالفوز على الصريح وبقي على النقاط الثلاث.


عدسة الرأي


بين فرحة الرمثا وحزن البقعة نجح الزميل أحمد العساف في التقاط صورة جميلة تعني الكثير يظهر فيها الحكم الدولي محمد ابو لوم يراقب ساعته.
ما وراء الصورة البقعة يندب حظه على ضياع فرصة تاريخية لاعتلاء القمة ودخول أجواء المنافسة من الباب الواسع، وإنما هدف محمد خير أرسل «الحصان الأسود» إلى المركز الثالث.



خارج الصورة

بات السوري أحمد ادريس المحترف الثمين في معقل الحسين من مباراة لأخرى ليثبت نفسه على شاكلة طينة النجوم الكبار.
ادريس الموهوب في منطقة خط الوسط وصناعة الألعاب اصطادته كاميرا الزميل أنس جويعد كثيراً وهو يقطع الكرات أمام شباب الأردن ويمررها للخطوط الامامية لتثمر عن تحقيق أهم الانتصارات على حامل اللقب.






  رد مع اقتباس
قديم منذ /25-02-2014, 02:05 AM   #3

|| إدارة المنتدى ||
الصورة الرمزية علي الزعبي

 رقم العضوية : 8119
 تاريخ التسجيل : Oct 2008
 المكان : عمان
 المشاركات : 34,099
 الجنس : ذكر

علي الزعبي غير متواجد حالياً

الأوسمة والجوائز  

افتراضي

صدارة مشتركة.. وفوارق نقطية ضئيلة



عمان-الدستور


تفوق الفيصلي على نفسه حينما نجح في القفز نحو الصدارة متقدما على الوحدات بفارق الأهداف وذلك في ختام مباريات الأسبوع العاشر لدوري المحترفين الأردني بكرة القدم.
ورغم تصدر الفيصلي والوحدات برصيد «19 نقطة» إلا أن صدارتهما ستكون تحت التهديد في ظل الفوارق النقطية الضئيلة التي تفصلهما عن صاحب مراكز المقدمة حيث ما يزال البقعة ورغم الخسارة أمام الرمثا يحتل المركز الثاني ب «18 نقطة»، مقابل «17 نقطة» للرمثا و»16 نقطة» لذات راس.
ووفقا لهذه الفوارق النقطية الضئيلة بين فرق المقدمة، فإنه يتوقع أن تشهد مباريات الأسبوع الحادي عشر والأخير من مرحلة ذهاب الدوري والذي سينطلق يوم السابع من الشهر المقبل في ظل ارتباط المنتخب بلقاء سوريا بتصفيات آسيا، منافسة محتدمة ولا سيما أن خسارة فريق وفوز آخر قد تقلب ترتيب الفرق رأسا على عقب.
وكان الفيصلي الذي خاض لقاءاته المؤجلة الثلاثة أمام الوحدات والرمثا وشباب الأردن فاز في ختام الأسبوع على فريق الشيخ حسين ليمنحه هذا الفوز التقدم للصدارة ولا سيما بعد تلقي الوحدات الخسارة الثانية على التوالي حيث تعرض في هذا الأسبوع للخسارة أمام ذات راس «0-2»، فيما تقدم الرمثا للمركز الثالث بفوز ثمين على البقعة «1-0».
وفوت فريق الجزيرة على نفسه فرصة تحقيق فوز كان سيدفعه نحو الامام ليخرج في النهاية متعادلا مع الصريح «2-2»، وهذا الأخير إلى غاية الآن ما يزال يواصل عجزه في تحقيق اول فوز في البطولة حيث رفع رصيده الى «7» نقاط من اصل «7» تعادلات، في حين كان شباب الأردن «حامل اللقب» يتعرض لخسارة مفاجئة أمام الحسين اربد «1-2» ليبقى الحسين اربد في المركز العاشر لكن برصيد «11 نقطة»، فيما كان التعادل السلبي سيد الموقف بين العربي والمنشية.
وشهدت مباريات الأسبوع العاشر «11» هدفا في ست مباريات، حيث حققت الفرق انتصارات صعبة وبفوارق تهديفية بسيطة وهو ما انعكس سلبيا على المؤشر التهديفي للبطولة بشكل عام.

قراءة فنية مختصرة

على الرغم من فوزه الصعب على الشيخ حسين بهدف وحيد إلا أن الفيصلي كان الأكثر سعادة في هذا الأسبوع، حيث منحته نقاط المباراة التقدم للصدارة.
لتناول الجوانب الفنية للمباراة نقول أن الفيصلي كان الأفضل فنيا عبر دقائق المباراة لكن هذه الأفضلية لم تكن فاعلة بعدما عانى الفريق من غياب التركيز في ترجمة ما صاغه لاعبو خط الوسط من محاولات هجومية بسبب التسرع في استغلال اللمسة الأخيرة الأمر الذي افقد الفريق فرص التسجيل خلال دقائق الشوط الثاني في الوقت الذي شهد عددا من المحاولات الهجومية للاعبي الشيخ حسين، والتي لم تسهم في تحقيق مشاهد الخطورة الحقيقية على مرمى الأزرق.
الشوط الثاني جاءت بدايته كسابقه سيطرة زرقاء وثبات دفاعي للشيخ حسين لكن هذا الثبات لم يدم طويلا عندما نجح قصي أبو عالية من تسجيل هدف الفوز الثمين بالدقيقة (60)، وبعد هذا الهدف حاول الفيصلي الاطمئنان على النتيجة من خلال بحثه عن هدف التعزيز، حيث لم ينجح اللاعبون في الوصول إلى هذه الغاية لكن الفوز والصدارة كان العنوان العريض لهذه المباراة.
والقت الخسارة التي تجرعها الوحدات امام ذات راس بهدفين نظيفين على ستاد الامير فيصل بمدينة الكرك بظلال قاتمة على مسيرته في البطولة، ذلك لأنها الثالثة له في المسابقة بعد الاولى امام حامل اللقب شباب الاردن بهدف نظيف والثانية امام الفيصلي بذات النتيجة.
تداعيات هذه الخسارة وإن شغلت جماهير النادي إلا أنها خلصت الى تجديد الثقة بالمدير الفني عبدالله ابوزمع، والذي بات مطالباً بايجاد حلول ناجعة للعقم الهجومي الذي يعاني منه الفريق والذي ظهر في الآونة الاخيرة وبالاخص بعد مغادرة المخضرم محمود شلبايه للاحتراف في البحرين.
ويحسب لادارة الوحدات التمسك بالمدير الفني ذلك لأن مسلسل الاحداث الذي اعقب الخسارة كشفت عن رغبة حقيقية لدى منظومة كرة القدم في النادي لتجاوز هذه النتيجة والمضي قدماً في المنافسة على اللقب، في حين يسجل لذات راس أنه أحد أكثر الفرق تطوراً على صعيد دوري المحترفين بعدما شهدت مسيرته في الاعوام الماضية تصاعداً في حضوره التنافسي واستقطاب عدد كبير من اللاعبين الاكفاء الذين سيكون لهم شأن كبير في الموسم الحالي، الى جانب المشاركة المرتقبة له في بطولة كأس الاتحاد الآسيوي.
ولم يقدم الرمثا ذلك المستوى المأمول وهو يجتاز نظيره البقعة بهدف نظيف على ستاد عمان الدولي، ذلك لأنه عانى من غياب التجانس المطلوب في وسط الميدان، وضعف منظومته الهجومية على عكس ما درجت عليه العادة، في المقابل كان البقعة يعتمد الحلول الفردية وسيلة لازعاج دفاعات خصمه وبواسطة نجمه اللامع عدنان عدوس مبقياً كفة الالعاب راجحة طوال الوقت، لكن الرمثا وفي غفلة من دفاعات البقعة كان يحرز هدف الفوز الثمين بواسطة الدولي محمد خير وهو ما كفل له الظفر بثلاث نقاط ثمينة.
البقعة كان يرنو الى الفوز في هذه الموقعة والذي كان سيكفل له التربع على صدارة الترتيب العام لكن جاءت رياح هذه الموقعة بما لا تشتهيه سفنه، إذ تجمد رصيده عند (18) نقطة ليتراجع الى المركز الثالث فيما استقر الرمثا بالمركز الرابع برصيد (17) نقطة.
ولم تخرج مباراة العربي والمنشية عن نتيجتها السلبية بعدما شهدت مجريات اللعب حالة من الحذر المبالغ فيه، حيث افتقدت محاولات الفريقين الهجومية إلى الجدية فشهد الشوط الأول مبالغة دفاعية ساهمت في غياب التهديد عن كلا المرميين باستثناء بعض المحاولات المحدودة التي ذهبت بعيدة عن غاية ملامسة الشباك، وهذا الأمر انطبق على الشوط الثاني الذي جاء صورة طبق الأصل عن سابقه.
وجاءت أحداث الشوط الأول من مباراة الحسين وشباب الأردن خطورة وأداء، حيث جاءت البداية لمصلحة شباب الأردن الذي سجل لاعبوه حضورا أثمر عن افتتاح التسجيل مع انتصاف دقائق الشوط عبر عبدالهادي المحارمة، ليبدأ بعدها الحسين بنتظيم صفوفه والقيام بشن الهجمات صوب المرمى الشبابي، حيث ساهم هذا التقدم في تحقيق التعادل عبر لؤي عمران الذي تابع كرة ركلة الجزاء المرتدة من الحارس.
وأستهل الحسين الشوط الثاني باندفاع مبكر أدى إلى تحقيق هدف التقدم عن طريق أحمد الشقران، حيث منح هذا التقدم الفريق ثقة في المحافظة على التقدم بالرغم من المحاولات الشبابية التي لم تحقق المطلوب ليصل الحسين بهذا النصر إلى الفوز الثالث في البطولة.
ورغم خروجه بنتيجة التعادل الايجابي امام ضيفه الجزيرة، إلا أن الصريح قدم مستوى جيداً في هذه الموقعة عكس رغبته الجامحة في تجاوز حضوره المتواضع على لائحة الترتيب العام.
المباراة بدت ذاهبة لمصلحة الجزيرة الذي تقدم بهدفي نجمه الدولي يوسف الرواشدة لكن الصريح استطاع تجاوز هذاالتقدم والكفاح في سبيل تعديل النتيجة ليقلص اسامة ابوطعيمه النتيجة باحرازه الهدف الاول منتصف الشوط الثاني قبل أن يضيف التعادل بركلة جزاء احتسبت في الوقت المبدد.
الجزيرة عابه في هذه المباراة انكفاء حراكه الهجومي الصاخب الذي يضطلع به عادة، بعد التقدم السريع في هذه المباراة، إذ دفع ثمن ذلك في الشوط الثاني عندما استغل الصريح هذه الحالة غير المعتادة ليرفع الاخير رصيده الى (7) نقاط ويستقر في المركز قبل الاخير فيما رفع الجزيرة رصيده الى (14) نقطة ليحتل المركز السادس.






  رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كرة الطاولة : الأرثوذكسي يشدد قبضته على الصدارة .. والمفرق يواصل مشوار المطاردة علي الزعبي الرياضة الاردنية 0 06-01-2014 01:43 AM
الكرمل والوحدات والبقعة يختبرون قواهم تأهباً للمربع الذهبي علي الزعبي الرياضة الاردنية 0 03-12-2013 11:56 PM
الفيصلي يلتقي بلعما والرمثا والجليل يستضيفان اليرموك والشيخ حسين والبقعة يواجه الأهلي علي الزعبي الرياضة الاردنية 0 26-10-2013 11:07 PM
متابعة مباشرة : قرعة بطولات الموسم الفيصلي والوحدات والرمثا في مجموعة واحدة ( تحديث ) الاستديو الفيصلاوي أرشيف اللجنة الاعلامية 17 27-06-2013 04:57 PM
صحافة الفيصلي في عيون الصحافة ليوم الجمعة الموافق 10 / 10 / 2008 الاردني الفيصلاوي أرشيف الصحافة 15 10-10-2008 02:54 PM


الساعة الآن 02:53 AM حسب توقيت الأردن


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc.